تسجيل الدخول
  • تاريخ النشر: 07 مارس, 2012

لحظات ساخنة يجب ألا تفوتك مشاهدتها

باتيستا ينقلب على صديقه راي ماستيريو
باتيستا ينقلب على صديقه راي ماستيريو

هناك العديد من اللحظات والمشاهد التي لا يمكن أن تصدق في عالم WWE نقدم لك عشرة من بين أشهر تلك المواقف الأكثر سخونة

تريبل إتش ينهال بالضرب على راندي أورتين
AR_Zoom
تريبل إتش ينهال بالضرب على راندي أورتين

1)

أمر طبيعي أن يكون هناك ضرب متبادل بين نجمي مصارعة داخل الحلبة سواء كان هناك مباراة منظمة بينهما أو شجار غير متوقع بسبب خلاف طاحن بينهما، وأحيانا يخرج القتال عن السيطرة ليمتد إلى الصفوف الأولى بين المشجعين في مقاعدهم أو داخل الكواليس، لكن أن يصل الشجار إلى درجة يقوم فيها أحد النجوم بالسفر إلى منزل مصارع أخر للاعتداء عليه فهذه سابقة وقعت، عندما سافر تريبل أتش إلى منزل راندي أورتون، عندما قام الأول بتحطيم الباب باستخدام مطرقة،وقام بمطاردة أورتون داخل المنزل.

بداية الصراع الذي وقع يوم 9 مارس 1999، وجاء عندما قام أورتون بوصف إتش بالجبان لأنه لم يحضر مباراة، كان مفترض فيها أن يلعب بمفرده ضد مصارعين وهما كودي رودز وتيد ديبياسي، وهذا الأمر أثار غضب إتش الذي قرر القيام بزيارة عدائية إلى منزل أورتون والاعتداء عليه، حتى أنه لم ينتظر قيام زوجة أورتون بفتح الباب له بعدما قرع الجرس، وقام بتحطيم الباب بمطرقة ضخمة.

أصيب أورتون بالارتباك عندما شاهد إتش على عتبة منزله وفي يده المطرقة، ولم يجد أمامه سوى الجري داخل المنزل والاختباء، واعتمد على خطة لمفاجئة أتش بالانقضاض عليه من خلف ظهره، لكن إتش أحبط مخططه وانهال عليه ضربا وقام بإلقاء إلى خارج المنزل من خلال النافذة الزجاجية التي تحطمت تماما.

استمر تريبل إتش في توجيه الضربات ضد أورتون المستسلم تماما دون أي مقاومة، قبل أن تصل الشرطة لإيقاف المعكفة وإلقاء القبض على أتش.

هذه الواقعة تستحق أن تتواجد على رأس قائمة أكثر لحظات "WWE" سخونة في التاريخ.

كين يشعل النار في أندرتيكر
AR_Zoom
كين يشعل النار في أندرتيكر

2)

العلاقة دائما سيئة بين أندرتيكر وكين وليست على ما يرام حتى في أفضل حالات السلم بينهما، رغم أنهما أشقاء لكن أعداء، وكانت المباراة التي جمعتهما في رويال رامبل عام 1998 هي الأكثر سخونة بينهما، عندما قام كين بمحاصرة أندرتيكر داخل التابوت وأشعل حوله النيران.

كان المفترض أن تجمع المباراة الأساسية لرويال رامبل عام 1998 بين شون مايكلز وأندتيكر، ووقتها حاول شون مايكلز بتجنيد كين لمساعدته ضد أندرتيكر وأيضا حاول الاستعانة بفريق "DX"، وعندما بدأت المباراة كان الضرب شديدا بين شون ماكيلز وأندتيكر، وبعد فترة نجح الأخير في فرض سيطرته وبدأ في القيام بحمل خصمه لإدخاله داخل النعش الذي يضع فيه جميع خصومه المهزومين، وكاد أن ينجح رغم تدخل أكثر من مصارع لضرب أندرتيكر.

ثم تدخل كين سريعا وفي البداية كان الإيحاء بأن قام لإنقاذ شقيقه أندرتيكر من ضرب المصارعين المتكتلين عليه، لكنه سريعا أظهر ميوله الحقيقية عندما قام بإدخاله داخل التابوت وإغلاقه، ثم قام بتحطيم سطح التابوت وإحداث ثقب فيه باستخدام فأس، قبل أن يسكب عليه كمية من الوقود وإشعال النار فيه، ثم أشار بعلامة النصر بيده.

وعندما تم إخماد النيران بواسطة المسئولين وفتح التابوت، لم يتم العثور على جسد أندرتيكر، الذي ظهر صوته فجأة من مكان غير معلوم موجها رسالة إلى أخيه الأصغر بأنه لن يشعر بالراحة إلا بعد أن يتواجها مجددا.

ستون كلود بعربة الثلج
AR_Zoom
ستون كلود بعربة الثلج

3)

العداء بين ستيف أوستن ومدير "WWE" السابق ماكمان كان من بين الأشهر في تاريخ اتحاد المصارعة، ومن أبرز المواجهات التي وقعت بينهما في سبتمبر عام 1998، عندما ظن ماكمان أنه تفوق على أوستن الذي خسر لقب بطل "WWE" بعد الهزيمة التي تعرض لها أمام كين وأندر تيكر في مباراة ثلاثية انتهت بفوز كين وحصوله على حزام البطل.

أقام ماكمان مراسم احتفال كبيرة لتتويج البطل الجديد ووضع جميع الاحتياطات الأمنية لتأمين تلك المراسم ضد انتقام أوستن، ونشر عدد كبير من أفراد داخل الحلبة وخارجها لإفشال أي محاولة من أوستن لاقتحام الحلبة وإفساد الاحتفالية.

كان أوستن في قمة الغضب عقب خسارته للقب، ولم يجد أمامه سوى استخدام عربة كاسحة الجليد لاقتحام الحلبة المؤمنة جيدا، ونجح في الوصول إلى الحلبة وانقض على ماكمان وانهال عليه ضربا قبل أن يتدخل الأمن ويقيد يد أوستن، الذي أصر على مواصلة ضرب ماكمان بقدميه.

مارك هنري يخرج عن السيطرة
AR_Zoom
مارك هنري يخرج عن السيطرة

4)

قام مارك هنري الرياضي الأقوى في العالم بالاعتداء على مسئول الصوت وتحطيم الأجهزة التي يعمل بها يوم 1 يوليو عام 2011، وبدأت الفوضى عندما كان هنري يدخل الساحة قبل مباراته أمام راندي أورتون ليتفاجئ أن الموسيقى التي ظهرت أثناء دخوله ليست الخاصة به إنما خاصة بمنافسه أورتون، وهذا أشعل غضب هنري الذي فض جام غضبه ضد مسئول الصوت.

قام هنري غاضبا بالبحث عن الشخص المسئول عن هذا الخطأ المهين بالنسبة إليه، وتوجه إلى مسئول الصوت وقام بدفعه رغم أن الموظف حاول تهدئته وإقناعه بأنه خطأ غير مقصود، قام هنري بإفراغ شحنة الغضب بتحطيم الأدوات التي أمامه، ثم قال للمسئول المخطئ بأن يرحل من أمامه، وعندما قام الرجل للرحيل أمسك هنري به ثم رفعه إلى الأعلى وألقاه بعيدا إلى الأرض.

وقد تسبب الاعتداء على مسئول الصوت بإصابته بارتجاج في المخ وكسر في سلسلة الرقبة.

راندي سافاج وريك فلير
AR_Zoom
راندي سافاج وريك فلير

5)

جن جنون راندي سافاج عندما كان يواجه خصمه ريك فلير، الذي ادعى بوجود علاقة رومانسية مع زوجة سافاج "إليزابيث" من وراء ظهره، كان فيلر متعهد بالكشف عن فضائح عن إليزابيث في حالة نجاحه في الدفاع عن لقبه في راسلمنيا.

لكن ما حدث أن سافاج فاز في المباراة، ولم يتحمل فلير خسارته للحزام وضياع اللقب منه، ورفض الخروج خالي الوفاض ليقوم باستغلال لحظة محاولة سافاج الفائز- لاستعادة قواه بعدما تحمل الكثير من الضرب، وأجبر فلير زوجة سافاج إليزابيث الموجودة في الحلبة لمساندة زوجها- على تقبيله رغم عن إرادتها، لتقوم بصفعه على وجهه ودفعه إلى الخلف.

هذا المشهد أشعل جنون سافاج لينقض بشكل مفاجئ على فلير وكأن الحياة عادت إليه من جديد، وانهال بالضرب دون رحمة على فلير، وكأن سافاج يحاول الدفاع عن شرف زوجته.

هذه الفوضى استعدت تدخل عدد كبير من الحكام ومسئولي "WWE" لفض الشجار وإبعاد سافاج عن فلير، الذي استغل انقضاض المسئولين على جسد سافاج لتهدئته ليقوم هو بضرب سافاج سريعا قبل أن ينسحب من الحلبة، ليكون محظوظ أنه استطاع الخروج من هذا القتال واقفا على قدميه، بعدما أظهر خصمه كم رهيب من الغضب.

آر تروث وذا ميز
AR_Zoom
آر تروث وذا ميز

6)

انتهى الفريق الذي جمع المصارعين آر تروث وذا ميز رسميا في نوفمبر 2011 أثناء عرض رو في هذه الفترة، وذلك بعدما قام ميز بتوجيه ضربات قاسية ضد زميله تروث وتوجيه صدمة قاسية لرأسه في السلم الحديدي المؤدي إلى الحلبة، وكان من المتوقع جدا أن يقوم تروث بتوجيه رد قاسي ضد ميز، لأنه لن يسكت إلا إذا ثأر لنفسه.

الانتقام لم يحدث إلا بعد مرور شهر كامل في ليلة كانت صعبة من البداية على ميز، الذي خسر مباراته أمام جون سينا بتثبيت الأكتاف، يوم 26 ديسمبر 2011 واستغل تروث الموقف لصالحه لتقديم هدية عيد الميلاد لميز، وهي عبارة عن انتقام قاسي لما فعله ضده قبل 30 يوما تقريبا.

تصارع تروث وميز بعنف خارج الحلبة، لكن تروث سيطر على الوضع سريعا لأنه كان في قمة الغضب والرغبة في الثأر، قام بدفع ميز تجاه الجدار الفاصل بين الجماهير والحلبة، ثم دفعه على طاولة التعليق، وصدمه في السلم الحديدي المؤدي إلى الحلبة.

لم يكتف تروث بتوجيه الضربات القوية، بل أمسك بالمايكروفون ليعلن للجماهير وليوجه رسالة إلى ميز بأن انتقامه لم ينته بعد، وسيكون هناك المزيد من الصراع بينهما في العام الجديد 2012.

هيت مان
AR_Zoom
هيت مان

7)

خسر هيت مان لقب بطل "WWE" في سنة 1994، واحتاج لعام كامل لاستعادة لقبه، وكان عليه في النهاية أن يتخطى عقبة العملاق كيفن ناش الملقب بالديزيل.

نجح هيت مان في تحقيق هدفه عام 1995، لكن فوزه كان ثمنه باهظا، وهو تحمل ضربات منافسه ديزيل الذي كان في قمة غضبه لأنه أراد الدفاع عن لقبه، وعدم السماح لهيت مان باستعادته.

المباراة بين المصارعين كانت عنيفة للغاية منذ بدايتها، خاصة أن ديزيل بدأ قتاله أمام هيت مان بقسوة تهز الأرض، كما أن استخدم أداة صلبة لضرب خصمه، في محاولة لإضعاف متحديه في أسرع وقت ممكن، لكن اتضح أن بريت هيت مان كان يستخدم أسلوب التمويه، قبل أن يعتمد على مهارته العالية في تثبيت حركة ديزيل والخروج فائزا بتثبيت الأكتاف.

لكن صدمة الخسارة لم يستوعبها ديزيل فقام بالإمساك بمنافسه الفائز الملقى على الأرض لأنه في قمة التعب بعد الضرب العنيف الذي تعرض له في المباراة، ورفعه ديزيل فوق كتفيه قبل أن يلقيه بعنف على الأرض، وتدخل الحكام لإيقاف ديزيل الغاضب لكنه قام بالاعتداء عليهم الواحد تلو الأخر، لتمتلئ الحلبة بأجسام الحكام ضحايا ديزيل الغاضب.

وقام ديزيل الغاضب بحمل هيت مان مجددا فوق كتفيه وإلقائه أرضا مجددا، قبل أن يقرر ترك الحلبة بعد أن فجر غضبه في كل المحيطين به، تاركا البطل الجديد راقدا على أرض الحلبة من شدة الألم.

إيدج يصنع التاريخ
AR_Zoom
إيدج يصنع التاريخ

8)

اختار المصارع فيستوس ارتداء ملابس على هيئة العم سام احتفالا بعيد استقلال الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك أثناء المباراة التي جمعت فريقه الذي يضم زميله زيسي أمام فريق "إيدج هيدز" الذي ضم كلا من كيرت هوكينز وزاك رايدر عام 1998.

عقب فوز فيستوس وزميله بالمباراة بشق الأنفس، ظهر فجأة إيدج وفي عينيه شرارة غضب كبيرة، قبل أن يفسد فرحة الفريق المنافس بالفوز عندما قام بالاعتداء على فيستوس بشكل عنيف، وقام باستخدام حزامه لضرب فيستوس بالجزء المعدني، قبل أن يقوم إيدج بالحصول على كرسي معدني لضرب فيستوس على رأسه، ليسقط أرضا بسبب شدة الصدمة.

وفي نفس الوقت كان زملاء إيدج يمسكان بجيسي من رأسه لإجباره على مشاهدة زميله فيستوس وهو يتعرض للضرب المبرج بواسطة إيدج، قبل أن يتركاه أخيرا ليسرع إلى فيستوس للاطمئنان عليه.

بيج شو يذل جاك سواجر
AR_Zoom
بيج شو يذل جاك سواجر

9)

كان جاك سواجر يقوم بعرض للجوائز التي حصدها وعدد كبير من المتعلقات الخاصة به من صور وملابس رسمية وأشياء أخرى متعلقة بذكرياته بصفته بطل للوزن الثقيل، وذلك يوم 14 مايو عام 2010 أثناء أحد عروض "سماك دونوأثناء اندماج سواجر بالحديث عن إنجازاته ومهارته الكبيرة في لعب الشطرنج وسط استياء الجماهير الحاضرة للعرض، ظهر فجأة بيج شو الرياضي الأضخم في العالم.

أغضب سواجر بيج شو عندما قال له أن يبعد أصابعه الضخم عن متعلقاته الخاصة، وهنا بدأت الإثارة، خاصة بعدما أصر سواجر على نبرته المتعجرفة عندما طلب من بيج شو الرحيل بهدوء من الحلبة، وبعدها قام بيج شو بإجبار سواجر على النزول من الحلبة، ثم قام بتحطيم الكئوس الخاصة بخصمه وأيضا صوره وإهداء إحدى كرات للجماهير بعد تسديدها بعيدا بقدمه، كل هذا وسط حسرة سواجر، الذي ترجى بيج شو لعدم تحطيم المزيد.

ثم قام بيج شو بتحطيم مضرب البيسبول الخاص بسواجر كأنه قطعة خشب تستخدم في تنظيف الأسنان من بقايا الطعام العالقة، وأخيرا أمسك بأهم جائزة لدى سواجر، وهو حزام لقب بطولة الوزن الثقيل، في إشارة أن جميع تلك الجوائز لا قيمة لها، فقط يريد الحصول على هذا الحزام.

باتيستا ينقلب على صديقه راي ماستيريو
AR_Zoom
باتيستا ينقلب على صديقه راي ماستيريو

10)

تحطمت الصداقة بين باتيستا و ري ميستيريو أثناء خوضهما لمباراة ضد أندرتيكر حامل لقب الوزن الثقيل وسي إم بانك، والفائز كان يتوج باللقب، وجاءت نهاية العلاقة بسبب بحث كلا منهما على البطولة والسعي وراء بريق المجد.

كانت المباراة صعبة على الجميع داخل الحلبة، وبينما كانت جميع المؤشرات تعكس اقتراب باتيستا من حصوله على اللقب لأنه كان مسيطر تماما بعدما وجه ضربات مؤثرة ضد أندرتيكر الذي سقط أرضا من شدة التعب متأثرا من الضربات العنيفة من خصمه، لكن فجأة ظهرت ميول ميستيريو للفوز باللقب، عندما منع باتيتسا من تثبيت أكتاف أندرتيكر لتضيع فرصة ذهبية منه للإطاحة بالبطل.

وفي وسط الفوضى التي وقعت بعد ذلك داخل الحلبة نجح أندرتيكر في الاحتفاظ بلقبه.

وكرد فعل غير متوقع من باتيتسا قام بتحميل أسباب الهزيمة كاملة إلى صديقه ميستيريو، وقال له أنه طعنه من خلف ظهره رغم أنه يعتبره صديقه المفضل، ثم توعده بتحطيم رأسه من شدة الضرب.

وفجأة أخرج باتيستا قوة الخارقة وانقض على ميستيريو، وأسقطه على أرض الحلبة، وواصل ضربه خارج الحلبة، وهو يقوله له كان من المفترض أنك صديقي.

 

تواصل معنا